عملية شفط الدهون

هى عملية إزالة الدهون أو السمنة الموضعية من مناطق معينة من أجل نحت القوام وتحسين الشكل الخارجي للجسم و هى عملية تقنية تهدف الى تنسيق و تحسين شكل الجسم ، و يقوم الطبيب من خلالها بإزالة الدهون الزائدة والمتراكمة في بعض الاماكن من الجسم و التي لا يمكن إزالة الدهون منها عن طريق النظام الغذائي المتبع أو ممارسة التمارين الرياضية ، مثل منطقة البطن و الارداف و الرقبة و الصدر و الظهر ، و ليس الهدف الاساسي منها التخسيس و خفض الوزن .

أهم الطرق المستخدمة في عملية شفط الدهون :
شفط الدهون عن طريق جهاز الشفط
شفط الدهون عن طريق الليزر المستخدم لتفتيت الخلايا الدهنية
شفط الدهون باستخدام الموجات الصوتية أو الفيزر

يوم الجراحة :
يقوم الطبيب برسم و تحديد المنطقة المراد ازلة الدهون منها ، و يتم بعدها تطهير الجلد و تخدير المريض تخديرا موضعياَ او كلياَ حسب الحالة و كمية الدهون ، و تبدأ العملية بادخال أنبوب دقيق طوله حوالي 50 سم من خلال فتحة صغيرة في الجلد ، و يتم حقن سوائل (محاليل) معينة مذيبة للدهون فتؤدي لانتفاخ المنطقة المراد ازالة الدهون منها البطن مثلا بدرجة معينة ، بعدها يقوم الطبيب ادخال الانبوب الموصل بجهاز شفط مرة أخرى لشفط الدهون التي تمت إذابتها ، و لحسن الحظ يمكن أن تتم عملية شفط الدهون في أكثر من منطقة في نفس الوقت .

بعد الجراحة :
بعد عملية شفط الدهون مباشرة يجب أن يكون المريض على دراية كاملة بأنه لن يكون هناك تأثير على وزن جسمه بالنقصان و انما قد يزيد الوزن بسبب تجمع السوائل في الجسم ، و يجب على المريض ارتداء حزام أو بنطال ضاغط يغطي المنطقة التي تم شفط الدهون منها و ذلك لمدة قد تصل الى ثلاثة أسابيع بحسب تعليمات الطبيب ، و يمكن الخروج من المستشفى في نفس اليوم و لا يتطلب الامر البقاء لفترة اطول من ذلك الا اذا كانت كمية الدهون المزاله كبيرة و بحسب تعليمات الطبيب

هذه المقالة كُتبت ضمن التصنيف جراحة الجسم. الوسوم: , , . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.