علاج التثدى عند الرجال

يتم علاج التثدى عند الرجال لمعالجة تراكم الدهون عند منطقة الصدر لدى الرجال والتي تؤدي إلى زيادة حجم الثدي ، فبالرغم من ان الرجال يملكون غدة ثدي ملموسة ومحددة الاطراف ولها نوع من الصلابة وتقع تحت الهالة والحلمة في أحد أو كلا الطرفين ومن دون ان تسبب اي اعراض، إلا أنه عندما يتجاوز قطر الغدة لسنتيمترين ويصبح شكل منطقة الثدي ملحوظا أو ملموسا ولافتا للنظر فإن .الحالة تشخص طبيا بما يعرف بتضخم الثدي عند الرجال أو بثدي المرأة.

من اسباب تضخم الثدي في الرجال:
زيادة الوزن او السمنة:
التى تؤثر بشكل كبير على حجم الثدي وشكله الخارجي فزيادة حجم الثدي تؤدي الى تضخم الثدي بشكل كبير لايتناسق مع حجم الجسم.

فرط نمو انسجة الثدي الحقيقية:
وللتمييز بين الحالتين ، قم بالاستلقاء بشكل منبسط واقبض على ثديك باحكام بين الابهام والسبابة، ثم حرّك بشكلب تدريجي ابهامك وسبابتك إلى الامام باتجاه حلمة الثدي ، فإذا شعرت بوجود نسيج على شكل قرص مطاطي وثابت يزيد قطره على السنتمترين ، وبدا أنه ملتصق بخلفية الحلمة والمنطقة الوردية المحيطة بها ، فعندها يمكن القول : إن التضخم ناتج عن الافراط في نمو انسجة الثدي ، وقد تكون المنطقة مؤلمة ، وعادة ما يتأثر الثديين بنفس الدرجة ، ولكن في بعض الحالات يكون نمو أحدهما أوضح من الآخر، وإذا لم توجد كتلة متميزة من .الأنسجة تحت الحلمة ، يمكن عندها القول ببساطة إنك سمين جدآ.

الكحول:
إن الكحول تخّل بالتوازن بين هرموني التيستوستيرون و الأستروجين لأنها تحثّ الكبد على سحب التستوستيرون من الدم ، وبذلك ينخفض .معدله، كما أنها تقلص قدرة الكبد على تفكيك الاستروجين ، وبذلك يرتفع معدل في الدم.

الاورام:
تعتبر الاورام من الاسباب النادرة لتضخم الثدي ، ويمكن أ ن يصاب الثدي عند الذكور بالسرطان ولكنه عادة ما يكون وحيد الجانب، كما أن الأورام التي تصيب أجزاء أخرى من الجسم يمكن أن تنتج أحيانآ هرمونات تحث الثدي على النمو ، كما يمكن أن تسبب العجز الجنسي أو .إفراز الحليب من الثدي، فإذا كان لديك تلك الاعراض فمن الضروري مراجعة طبيبك بأسرع وقت.

التقدم بالسن:
من الطبيعي أن يتضخم الثدي مع تقدم العمر عند الرجل ، وهذا يعود جزئيآ إلى انخفاض انتاج التستوستيرون في الجسم ، كما أن الجسم مع .تقدم السن غالبآ ما يحتوي على نسب عالية من الدهون التي بدورها تنتج الاستروجين

العلاج:
إذا كانت الاسباب مرضية فعلينا الاهتمام أولا بالسبب الرئيسي ويعالج حسب الحالة ولكن في معظم الحالات التي نراها والتي هي استمرارية للتغيرات الفسيولوجية فهنا يأتي دور اختصاصي جراحة التجميل بتقييمه للحالة ودرجتها والتداخل الجراحي هو الأفضل لها في معظم الحالات وهي عملية بسيطة وذات مشكلات قليلة وخصوصاً بعد استحداث تقنية شفط الدهون التي خلصت الشباب من مشكلات العمليات الاستئصالية السابقة وما تتركه من ندب مشوهة إلى مشكلة التقعر بمنطقة الثدي وعدم تساوي الطرفين والتغيرات بشكل الحلمة وانغمارها للداخل عملية شفط الدهون سهلت الكثير بعلاج هذه الحالات وخصوصا الدرجة الأولى والثانية من تضخم الثدي أما في الحالات الشديدة والمصاحبة بتهدل شديد للجلد في منطقة الثدي فقد نحتاج لاستئصال الجلد الزائد ولكن بندب غير لافتة للنظر بمعظم الحالات وكلها عمليات ليوم واحد يعود المريض لبيته بعد عدة ساعات ويعود لعمله بعد يوم أو عدة أيام وبنشاط كامل مع الحاجة للاستمرار بارتداء المشد الطبي لعدة اسابيع .

هذه المقالة كُتبت ضمن التصنيف جراحة الثدى. الوسوم: , . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.